طب وصحة

العلاج المناسب لالتهاب المسالك البولية

العلاج المناسب لالتهاب المسالك البولية، يعتبر التهاب الجهاز البولي نتيجة عدوى تصيب الجهاز البولي بصورة عامة ويتكون من الكلى والحالبين والمثانة ويكون الالتهاب البولي موجود بصورة كبيرة في المثانة وسوف نوضح في هذا المقال أنواع العلاجات المناسبة لذلك التي تساعد المريض على القضاء على هذه العدوى بصورة كاملة.

أعراض التهاب المسالك البولية

قد لا يشعر المريض بأي أعراض ولا علامات نتيجة هذا الالتهاب ولكن عندما يشعر بأي أعراض فهي تشمل ما يلي:

  • يشعر المريض أن لديه رغبة قوية في التبول المستمر نتيجة لهذا الالتهاب الذي يشمل جهازه البولي وتحديدا المثانة.
  • عندما يقوم المريض بالتبول فإنه دائما يشعر بألم وحرقان أثناء التبول وهو من أسباب وجود البكتريا التي سببت التهاب في المسالك البولية.
  • عندما يقوم المريض بالتبول فإنه يتبدل بكمية صغيرة جدا ولكن على فترات متكررة فهو دليل على وجود الالتهاب.
  • عندما يقوم المريض بالتبول فإنه يجد أن لون البول قد تغير وأصبح متعكر بعض الشيء عن تبوله في السابق.
  • من المحتمل أن يحدث للمريض وجود دم في البول لذلك قد يتبول المريض ويكون لون بوله أحمر أو وردي فاتح.
  • عندما يقوم المريض بالتبول يجد أن البول له رائحة قوية وغير محتملة عن السابق.
  • يحدث حالة أخيرة من الأعراض ولكن تخص المرأة فقط وهي وجود ألم في منطقة الحوض وتحديدا في المنتصف.

شاهد أيضًا: هل التبول اللاإرادي وراثي؟

العلاج المناسب لالتهاب المسالك البولية

أعراض تحدث للمريض لمعرفة الجزء المصاب

  • الكلى عند التهاب الكلى عند المريض يكون له أعراض معينة في الجسم مثل آلام في الظهر أو في جانبي الجسم نتيجة تعب الكلى وأيضا يصاب المريض بحمى شديدة في جسده ويعاني من القشعريرة والارتجاف نتيجة لذلك ومن المحتمل أن تشمل الأعراض أيضا وجود غثيان وقيء لدى المريض في هذه الحالة.
  • المثانة عندما يكون التهاب في منطقة المثانة فإن المريض يشعر بضغط شديد في منطقة الحوض نتيجة لوجود تعب في المثانة كما أنه يقوم بالتبول أكثر من مرة ويشعر بألم عند التبول وفي بعض الحالات ينزل دم أثناء عملية التبول.
  • التحليل عندما يكون الجزء المصاب من منطقة المسالك البولية هو الإحليل فان المريض يشعر بوجود حرقة عند أداء عملية التبول كما أنه في بعض الحالات يكون هناك إفرازات.
اقراء عن:  ارتفاع ضغط الدم

أسباب حدوث التهابات البول

  • التهاب المثانة قد يحدث نتيجة وجود بعض البكتريا التي تصيب المريض ومن المحتمل أن تكون هذه البكتريا ناتجة عن الجهاز الهضمي لدى المريض.
  • من المحتمل أن يكون الاتصال الجنسي هو السبب في ذلك أيضا وخصوصا عند النساء فهن معرضات أكثر التهاب المسالك البولية نتيجة لذلك.

عوامل أخرى في التهاب المسالك البولية

  • في بعض الحالات يولد أطفال تكون لديهم تشوهات في المسالك البولية فلا تسمح بإخراج البول بشكل كامل مما يسبب التهاب في المسالك البولية.
  • حصوات الكلى لها عامل خطير في ذلك لأنها من الممكن أن تؤدي إلى احتباس البول في الجسم وبالتالي الإصابة بالالتهاب.
  • ضعف الجهاز المناعي لدى المريض نتيجة وجود بعض الأمراض لديه مثل السكري وغيره من الأمراض التي تسبب ضعف المناعة.
  • عندما يستخدم المريض القسطرة للتبول فإن ذلك من المحتمل أن يجعل المريض عرضة للإصابة بالتهاب في المسالك البولية.
  • في بعض الحالات يحدث الالتهاب نتيجة الخضوع لجراحة في المسالك البولية أو عمل فحص في هذه المنطقة.

شاهد أيضًا: أعراض التهاب الكبد c

مضاعفات قد تحدث للمريض نتيجة الالتهاب في المسالك البولية

  • قد يحدث للمريض تلف في الكلى نتيجة لتكرار حدوث التهاب في المسالك البولية لذلك يجب معالجته على الفور.
  • يكون خطر على النساء الحوامل في إنجاب أطفال أقل وزنا عند الولادة.
  • تعد من المخاطر أيضا إصابة المريض بهذا الالتهاب على الدوام وتكرار حدوث هذا الالتهاب كل فترة بسيطة إذا لم يعالج بطريقة صحيحة.

الوقاية من التهاب المسالك البولية

  • شرب كميات كبيرة من الماء لأن ذلك يعمل على التبول كثيرا وبالتالي طرد البكتيريا من الجسم بصورة كبيرة أيضا.
  • الحرص على النظافة بعد أداء التبول والمسح جيدا حتى لا تنتقل أي عدوى أو بكتريا إلى منطقة المسالك البولية.
  • يجب الحرص على تفريغ المثانة بصورة كاملة وذلك بعد ممارسة الجماع.
اقراء عن:  علامات شفاء البواسير الخارجية

علاج التهاب المسالك البولية

  • يشمل العلاج أخذ كمية من المضادات الحيوية وينصح بذلك بعض استشارة الطبيب المعالج لك معرفة النوع المناسب مثل سيفاليكسين أو سيفترياكسون.
  • في بعض الحالات البسيطة ينصح الطبيب مضاد حيوي يؤخذ لفترة بسيطة لمدة يوم إلى ثلاثة أيام فقط.
  • في بعض الحالات يلجأ بعض المرضى إلى شرب التوت البري الذي يساعد المريض على الانتهاء من التهاب المسالك البولية.
  • قد يصف الطبيب للمريض مسكن يخدر منطقة المثانة لعدم الشعور بالألم أو الحرقة أثناء التبول وهو ما يساعد المريض على الشفاء العاجل.

شاهد أيضًا: مهيجات القولون العصبي : أطعمة تسبب التهاب القولون

وفي النهاية كما ذكرنا أن الوقاية خير من العلاج فلا بد أن نحرص على شرب الماء كثيرا والتشطيف الجيد بعد التبول وغيرها من الأمور التي وضعناها حتى نحافظ على صحتنا ولا نكون في احتياج لأي دواء.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!