طب وصحة

تنظيف الأذن من الشمع

تحتوي الأذن علي غدد تعمل علي انتاج شمع الأذن وبالرغم من أنه مفيد للأذن الا أن تراكمه يؤدي إلي العديد من الأضرار لذلك يجب تنظيف الأذن من الشمع

تنظيف شمع الأذن

يمكن إزالة شمع الأذن بالطرق المنزلية وذلك لأن التراكم الزائد لشمع الأذن يؤدي إلي انسداد قناة الأذن ومن الطرق المستخدمة في تنظيف شمع

  1. تليين شمع الأذن:وذلك يكون عن طريق استخدام قطارة لوضع قطرات من زيت الأطفال في الأذن أو زيوت معدنية
  2. أو الجلسرين وهو سائل لزج عديم الرائحة ويستخدم أيضاً في منتجات العناية الشخصية
  3. استخدام الماء الدافئ:حيث يتم استخدام الماء الدافئ بعد يوم أو اثنين من عملية تليين الشمع ويكون ذلك من خلال محقنة مطاطية ويتم تدفق الماء بلطف إلي قناة الأذن
  4. تجفيف قناة الأذن:بعد الانتهاء من الخطوات السابقة يتم تجفيف المنطقة الخارجية من الأذن باستخدام منشفة أو مجفف يدوي
  5. قطرات ومعدات تليين الشمع:يتم صرف هذه العلاجات دون الحاجة إلي وصفة طبية
  6. ويتم وضعها في الأذن المصابة والانتظار لمدة خمس دقائق وبالتالي يسمح للشمع بالخروج

أعراض تراكم شمع الأذن

  1. فقدان مفاجئ أو جزئي في السمع وذلك يكون مؤقتاً
  2. حدوث طنين في الأذن
  3. الشعور بامتلاء في الأذن
  4. حدوث ألم في الأذن
  5. ظهور علامات تدل علي وجود عدوي في الأذن وهذه الأعراض مثل (ألم شديد في الأذن – سيلان من الأذن – حمي – سعال – فقدان السمع – وجود رائحة من الأذن )لذلك ينصح بمراجعة الطبيب في حالة تكرار أي عرض من الأعراض

أسباب تراكم شمع الأذن

  1. ضيق في قناة الأذن وذلك نتيجة الإصابة بالعدوي أو الإصابة بأمراض العظام والبشرة
  2. انتاج مادة شمعية في الأذن تكون أقل سيولة وهي أكثر شيوعاً وذلك نتيجة شيخوخة الغدد المنتجة للمادة الشمعية
  3. الزيادة في إنتاج شمع الأّذن وذلك أستجابة نتيجة للتعرض لصدمة أو حدوث انسداد في قناة الأذن
  4. وضع أشياء في الاذن من أجل القيام بتنظيفها مثل (المسحات – دبابيس الشعر – المفاتيح)
  5. استخدام وسائل السمع
  6. وضع سماعات الأذن في داخل الأذن
اقراء عن:  هل يشفى الطفل من الصرع؟

طريقة إزالة انسداد شمع الأذن

  • شفط شمع الأذن

يعتبر شفط شمع الأذن من أسهل وأكثر الطرق أمناً لإزالة شمع الأذن الزائد ويستعين الطبيب بمجهر حتي يتمكن من الرؤية ويتم شفط الشمع دون الحاجة إلي إدخال أي سائل

أسباب صفير الأذن

يرجع صفير الأذن إلي أسباب كثيرة ومتنوعة حيث أنه يبدأ في الأذن في الغشاء الطبلي والقوقعة التي بدورها تنقل الصوت وتحوله إلي طاقة كهربائية حتي يصل إلي الدماغ ومن هذه الأسباب:

  1. تدفق الدم أو الأورام:حيث يكون الطنين كالنبض في الأذن وينتج عن طريق تدفق الدم في الشرايين والأوردة المجاورة للأذن
  2. ويحدث هذا أيضاً في حالة الإصابة بالأورام
  3. التشنجات العضلية:يتم وصف طنين الأذن علي أنه يشبه النقر وذلك ينتج عن حدوث تشنج في العضلة الموجودة في سقف الفم
  4. وبالتالي يسبب فتح وإغلاق بشكل متكرر في القناة السمعية
  5. اضطرابات المفصل الصدغي الفكي:حيث أن الاضطرابات هذه تؤدي إلي سماع النقر المتكرر في الأذن
  6. تلف العصب الدهليزي القوقعي:حيث يقوم هضا العصب بنقل الأصوات من الاذن إلي الدماغ وبالتالي يؤدي تلفه إلي الشعور بصفير في الأذن
  7. مرض منيير:وهو اضطراب في الأذن الداخلية وبالتالي يسبب الدوار الشديد وطنين الأذن وفقدان السمع والشعور بالأحتقان في الأذن
  8. التقدم في العمر:حيث أن التقدم في العمر ينقص من حاسة السمع عند الأشخاص وبالتالي حدوث صفير في الأذن
  9. تصلب الأذن الوسطي:تصلب الأذن الوسطي والذي ينتج عن اضطرابات في نمو العظام في الأذن الوسطي وبالتالي يسبب حدوث صفير في الأذن
  10. الصدمات أو التغيرات المفاجئة في الضغط:حيث أن الصدمات تسبب صفير في الأذن وفقدان للسمع
  11. ومن الممكن أن يؤدي التغير في ضغط الهواء إلي الأضرار بوظيفة الأذن
  12. اضطرابات السمع:حيث من المحتمل أن يكون السبب في طنين الأذن هو الفقدان أو الضعف في حاسة السمع
  13. أو بسبب الصدمة التي تصيب الأذن من خلال الضوضاء أو الأدوية أو المواد الكميائية
  14. الضوضاء الصاخبة:حيث أن التعرض للضوضاء الصاخبة سبب شائع لحدوث الطنين وغالباً ما يؤدي إلي تلف السمع
  15. الأدوية المؤذية للأذن:وذلك حيث أن صفير الأذن قد يظهر نتيجة للأثار الجانبية لبعض الأدوية
  16. وطنين الأذن من الأعراض المؤقتة التي تزول في أغلب الحاجات عند إيقاف استخدام هذه الأدوية
  17. التدخين:حيث أن هناك بعض المهيجات الخارجية التي يمكن أن تسبب الطنين
  18. حيث ثبت أن النيكوتين يعد مهيجاً ويؤدي إلي ظهور طنين الأذن
اقراء عن:  حرقان البول عند الأطفال

وسائل المحافظة علي الأذن

  • الوقاية من شمع الأذن

حيث أن شمع الأذن عبارة عن مادة لزجة صفراء اللون ويميل لونها إلي البني وتكون موجودة نتيجة تراكم الإفرازات الدهنية من الأذن الخارجية

بالإضافة إلي تجمع بعض الخلايا الميتة والغبار والمواد الأخري ووجود هذه المادة أمر طبيعي ولكن بكميات طبيعية

ويمكن تنظيف التراكم الزائد من المادة الشمعية وذلك من خلال تنظيف الأذن الخارجية بواسطة منديل قطني ناعم والابتعاد عن استعمال العيدان

وذلك لأنها تعمل علي دفع الشمع إلي الداخل وبالتالي تضر طبقة الأذن وتؤثر بالسلب علي السمع ولكن مع الاستعمال المتكرر يؤدي إلي إزالة الطبقة الشمعية الواقية

هذا الأمر يؤدي إلي تدمير الطبقة الخارجية للقناة السمعية وجعلها أكثر عرضة للألتهابات وذلك بسبب تجمع الجراثيم

طرق أخري للمحافظة علي سلامة الأذن

  1. الابتعاد عن الضوضاء والضجيج واستخدام سدادات الأذن
  2. تجنب استماع الأصوات المرتفعة الصادرة من التلفاز أو المذياع
  3. استعمال أجهزة تمكنك من التحكم بالصوت الناتج عنها مثل السماعات التي توضع داخل الأذن
  4. التقليل من حدة صوت الهاتف وتخفيف صوت الموسيقي بالسيارة وخاصة إذا كانت مغلقة
  5. المداومة علي إجراءات الفحص الدوري لسلامة الأذن والاطمئنان عليها
  6. استخدام المعادن النقية مثل الذهب وذلك لحماية الأذن من التضخم
  7. تحنب ثقب الأذن أكثر من ثقب وذلك لأن في هذا ضرر علي الأذن بسبب الأمراض التي قد تنتقل خاصة في غياب الاهتمام والاعتناء بالأذن
  8. حماية الأذن من التعرض لأشعة الشمس بشكل مباشر وذلك من خلال استخدام واقي الشمس وذلك لأن الأذن معرضة للإصابة بسرطان الجلد مثل باقي أجزاء الجلد

نصائح أخري للحفاظ علي الأذن وحاسة السمع

  1. الحرص علي ارتداء الخوذة عند ركوب الدراجة أو التزلج لتجنب حدوث الإصابات
  2. تعلم التقنيات المائية المناسبة عند الغوص بهدف تحنب المشاكل المتعلقة بفرق الضغط داخل الأذن
  3. وضع سدادات أذنية خاصة وذلك لمعادلة ضغط الهواء في الأذن عند السفر بالطائرة أو الاستمرار بحركة البلع والتثاؤب خلال الإقلاع أو الهبوط
  4. إجراء فحوصات السمع باستمرار ومناقشة علامات ضعف السمع مع أخصائي مقدم الرعاية الصحية السمعية
  5. السيطرة علي القلق والتوتر وذلك لأنهم يساهمان في حدوث طنين الأذن حيث تؤدي المستويات العالية منهم إلي زيادة تولد هرمون الأدرينالين في الجسم
  6. مما يؤدي إلي تولد ضغط كبير علي الأعصاب والتدفق الدموي وحرارة الجسم
  7. ممارسة التمارين الرياضية القلبية وذلك مثل (المشي – الركض – ركوب الدراجات ) والتي تسبب زيادة ضخ الدم لجميع أجزاء الجسم ومن ضمنها الأذن
  8. الإقلاع عن التدخبن وتجنب التدخين السلبي وذلك لأن التدخين يساهم في فقدان السمع
اقراء عن:  هل الحكة من أعراض البهاق؟

يمكنك أيضاً مشاهدة:مرض الذهان

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!