العناية بالشعر

ماذا تعرف عن تقنيات زراعة الشعر الحديثة؟ تعرف على المميزات والسلبيات

يتساءل الكثيرون ممن يعانون من الصلع الوراثي أو من الصلع بسبب بعض الأمراض عن أحدث تقنيات زراعة الشعر؛ فالصلع مشكله لم يعد للبعض القدرة على التعايش معها؛ وذلك لأن الشعر من علامات الصحة الجيدة والشباب ولكن لا داعي للقلق؛ ففي عالمنا لم يعد هناك مشكلة إلا ولها حل فكلنا سمعنا عن زراعة الشعر التي انتشرت مؤخرا، والتي تعتبر حل جذرياً لمشكلة الصلع

ترتيب أحدث 6 تقنيات زراعة الشعر في العالم

هناك العديد من تقنيات زراعة الشعر، ولكن نظرا للتقدم السريع واكتشاف تقنيات جديد كل فترة نجد كثيرا من المرضى الذين يريدون زراعة الشعر يتساءلون عن أحدث تقنيات زراعة الشعر والتي منها:

1- عملية زراعة الشعر بتقنية الاقتطاف FUE

تعد زراعة الشعر بتقنية الاقتطاف من أحدث تقنيات زراعة الشعر المنتشرة بشكل كبير في السنوات الأخيرة؛ حيث أنها أخذت مكان تقنيات زراعة الشعر القديمة، والأجمل من ذلك أنها تعطي نتائج دائمة، ولعلك تتساءل كيف تتم وذلك عن طريق:

  • استخراج البصيلات: وهو إجراء مميز يخلو من الإبر والخياطة ولا يسبب أي ألم، وفيها يقوم الطبيب باستخراج بصيلات الشعر كل واحدة على حدي من منطقة من مؤخرة الرأس وتسمى بالمنطقة المانحة أثناء العملية، ونقلها إلى المنطقة المصابة بالصلع، والتي تسمى بالمنطقة المستقبلة.
  • وبما أن زراعة الشعر بتقنية الاقتطاف من أحدث تقنيات زراعة الشعر؛ فإنك لن تشعر بالألم أثناء وبعد العملية، بالإضافة إلى ذلك لا يوجد أي ندوب أو أي أثر للعملية.

2- عملية زراعة الشعر بتقنية الروبوت

بعضنا لا يخاف العمليات الجراحية نفسها ولكن البعض يفكر في أن من يقوم بهذه العملية بشر؛ إذ أن هناك احتمالية لوقوع بعض الأخطاء ومن هنا تأتى الرهبة، فإن كنت من هذا النوع فإن تقنية زراعة الشعر بالروبوت هي الأنسب لك، وهي أيضا تعد من أحدث تقنيات زراعة الشعر؛ فلا مجال لحدوث أي خطأ حيث أن الروبوت مبرمج على الاختيار الأنسب للعينة والزرع المباشر وهي طريقة أكثر أمانا وأرخص في التكلفة؛ وذلك لقلة المجهود البشري المبذول، كما أنها لا تستغرق نفس الوقت المستغرق في الزرع اليدوي.

  أضرار صبغة الشعر على المرأة الحامل

3- زراعة الشعر بالخلايا الجذعية

قلما نجد أحد لم يسمع عن العلاج بالخلايا الجذعية في الوقت الحالي فقد احتلت صدارة كبيرة في عيادات التجميل ومن بينها عمليات زراعة الشعر، فهي تعد من أحدث تقنيات زراعة الشعر إن لم تكن أحدثها، ولكن للأسف فإن هذه التقنية مازالت قيد البحث، لكن أكد الخبراء الذين يجرون عليها التجارب أنها تتميز بالكثير من المميزات ومنها:

  • اقتصار الوقت حيث يتم إزالة عدد كبير مرة واحدة من البصيلات لزراعتها في المنطقة المرادة.
  • كما يتم نسخ البصيلات في المختبر وزرعها بعد ذلك، وهنا لن يتم الاستغناء عن الشعر في المنطقة المانحة وهي ميزة أخرى.
  • كما أن زراعة الشعر بالخلايا الجذعية هي الحل الأنسب مع صغار السن والشباب الذين يعانون من الصلع وذلك لأنها طويلة الأمد.
  • وكذلك تتميز هذه التقنية بأن الشعر المأخوذ من المنطقة المانحة يعاود النمو مرة أخرى؛ لذلك كلنا نأمل أن تنتهي كل تلك الأبحاث سريعا واهبة إيانا تلك التقنية التي ستكون أحدث تقنيات زراعة الشعر في المستقبل.

4- قلم تشوي في زراعة الشعر بتقنية DHI

إنها تقنية مختلفة تتميز بجمع أكثر من ميزة مثل أنها تتم في وقت أقل، وعدم حدوث ندوب بعد العملية؛ وذلك لأن هذا التقنية لا تعتمد على عمل فتحات أو شقوق في فروة الرأس؛ حيث يتم أخذ العينة مباشرة من أي منطقة ثم زرعها في المنطقة المرشحة مباشرة بزاوية دقيقة ٤٠:٤٥ درجة باستخدام القلم، وهذه المميزات تجعلها الاختيار الأول للأطباء في عمليات زرع شعر الرموش أو الحواجب.

وقد تم اختراع هذا القلم في كوريا الجنوبية في أواخر القرن التاسع عشر، وقلم تشوى هو عبارة عن أداة رفيعة مزودة بإبرة دقيقة لاستخراج البصيلة وزرعها في نفس الوقت، وهذا يؤدى إلى زيادة معدلات بقاء البصيلات المزروعة حية، لكن في تقنيات الزرع الأخرى، يتم الاحتفاظ بالطعوم خارج جسم المريض، بينما يقوم الطبيب بفتح القناة، بالإضافة إلى ذلك  فهو إجراء يتم دون حلاقة المنطقة المستقبلة، وبالتالي فهو الخيار الأمثل للمريض ذي الشعر الطويل الذي لا يرغب في الحلاقة لإجراء العملية، كما أن احتمالية العدوى تكاد تكون معدومة لعدم وجود شق من البداية.

  كيفية جعل الشعر ناعما كالحرير

ولكن للأسف فإن هذا التقنية لها بعض التعقيدات مثل أنها تحتاج إلى جراح متمكن، قادر على بذل جهد أكبر من الجهد المبذول في التقنيات الأخرى، كما أن هذه التقنية من التقنيات المكلفة، ولا ترشح للشعر الأفريقي المجعد؛ لأنها لم تخترع له وإنما اخترعت لمعالجه تساقط الشعر في قارة آسيا التي تتميز بنعومة شعر أبنائها.

5- تقنية زراعة الشعر بالسفير Sapphire

من أحدث تقنيات زراعة الشعر أيضا تقنية زراعة الشعر بالسفير، وهي تقنية تعتمد على زراعة الشعر عن طريق الجلد، وإليك المفاجأة أن هذه العملية تتم باستخدام حجر الياقوت الثمين، وتشبه هذه التقنية إلى حد كبير عملية زراعة الشعر بتقنية الاقتطاف، ويكمن الاختلاف في استبدال الشفرات القياسية الموجودة في المبكروبنش _ الجهاز الخاص بتقنية الاقتطاف _بشفرات الياقوت، لذلك تتميز بسلاستها في عملية الحز، وهذا يقلل من الآثار الجانبية، ويجعل النتيجة أفضل، كما أنها تعطى الشعر مظهر صحي ولا تترك أي أثر ورائها.

6- تقنية زراعة الشعر OSL

في تقنية OSL، لا يتم استخدام الإبر والمشارط الطبية، بل يتم استخدام شفرات رفيعة جدًا، أرق من الإبر وحادة جدًا، وتختلف في الحجم والأبعاد حسب نوع بصيلة الشعر وحسب طبيعة فروة الرأس.

مميزات زراعة الشعر بتقنية القنوات المائلة OSL

  • سهولة فتح القنوات في اتجاه السهم الموازي أو الاتجاه الرأسي مع الانحراف تحت طبقة الجلد.
  • على عكس بعض تقنيات زراعة الشعر، لا تسبب زراعة الشعر بتقنية OSL تلف في أنسجة فروة الرأس.
  • تعد الميزة الأكثر وضوحا في هذا التقنية أنها تساعد في زرع بصيلات الشعر في المكان المناسب في جلد فروة الرأس والذي بدوره يضمن نمو وبقاء بصيلات الشعر المزروعة بشكل جيد.
  • نظرا لأنها تساهم في فتح أكبر عدد من القنوات، فهي تساعد وتساهم في غرس، كمية كبيرة من بصيلات الشعر دون حدوث أي ضرر في مسام فروة الرأس
  • قادرة على تثبيت بوصيلة الشعر في مكانها الصحيح وذلك بتوفير بصيلة شعر لها نفس مقاس القنوات مما يجعل بصيلة الشعر أكثر متانة.
  • تقنية OSL لن تترك ورائها أي أثر ندوب؛ لقصر وقت العملية وسرعة التئام الجروح
  طريقة استخدام الصبار للشعر

ما هي الدولة التي تستخدم أحدث تقنيات زراعة الشعر؟

إذا كنت تريد أن تقوم بهذه العملية، وتبحث عن الدولة الأنسب فبلا شك أنها تركيا؛ حيث تعتبر الدولة الأكثر تمكنا في هذا المجال، كما أن بها أفضل العيادات لزراعة الشعر؛ فهي عاصمة السياحة العلاجية العالمية، وذلك بفضل خبرتهم واستخدامهم لأحدث التقنيات المتاحة في هذا المجال، وتعتبر تكلفة زراعة الشعر بها رخيصة مقارنة بالعديد من الدول في أوروبا، حيث أن تكاليف زراعة الشعر في تركيا تختلف على حسب الكثير من العوامل، بما في ذلك التقنية المستخدمة من قبل الأطباء في عمليات الزراعة.  كما أن تركيا تعد من أكثر الدول استخداما لأحدث تقنيات زراعة الشعر.

الخاتمة

وختاما نريد أن نقول التقنيات التي تحدثنا عنها هي أحدث تقنيات زراعة الشعر حتى يومنا هذا، وكل تلك التقنيات ظهرت من حوالي ثلاثون عاما فقط، فالتطور التكنولوجي الهائل يُعِد لنا حلولا أكثر محاولا تجنب أكبر قدر من الآثار الجانبية، فلا تظن أن أحدث تقنيات زراعة الشعر ستتوقف عند هذا الحد.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!