طب وصحة

مرض سرطان القولون

مرض سرطان القولون يعد من أحد الأمراض الخطيرة التي من الممكن أن تصيب الإنسان، ولذلك يجب أن يحرص الإنسان كثيرا ويقوم بالمتابعة الدورية حتى يتفادى الإصابة بهذا المرض، ولذلك سنوضح أسباب سرطان القولون وكيفية الوقاية منه

مرض سرطان القولون

يعد مرض سرطان القولون هو أحد الأمراض التي تصيب آخر قسم من الأمعاء الغليظة أحد أعضاء الجهاز الهضمي المعروف بالقولون.

  • حيث يصيب السرطان آخر قسم من الأمعاء الغليظة المرتبط بالمستقيم ولذلك يطلق على هذا المرض اسم سرطان القولون والمستقيم.
  • قد يبدأ هذا المرض في الكثير من الحالات تكون بعض الخلايا الغير سرطانية التي يطلق عليها اسم داء السلائل.
  • والتي من الممكن علاجها في بداية ظهور الأعراض واكتشافها من خلال القيام ببعض الفحوصات والأشعة التصويرية، وبذلك يتم منع تكون الخلايا السرطانية.
  • ولكن بعد مرور الوقت وعدم تلقى العلاج المناسب تتحول تلك الخلايا إلى كتلة سرطانية تصيب القولون.

الأعراض المصاحبة لمرض سرطان القولون

في الكثير من الحالات المصابة بمرض سرطان القولون لا تبدأ الأعراض في الظهور في بداية الأمر، كما أن الأعراض تختلف تبعا لحجم ومكان الخلايا السرطانية المتواجدة بالقولون، ومن تلك الأعراض ما يلي:

  • ظهور العديد من التغيرات في حركة المعدة والأمعاء، وقد ينتج عن تلك التغيرات الإصابة بالإسهال الشديد أو الإمساك.
  • كما من الممكن أن يزداد عدد مرات التبرز مع وجود تغيير في اللون والقوام، وقد يستمر ذلك التغير لفترة تزيد عن أسبوعين.
  • وأيضا يتم ملاحظة خروج دم مع البراز أو حدوث نزيف داخل فتحة الشرج، بالإضافة إلى الشعور بألم شديد في منطقة البطن.
  • حيث يصاحب هذا المرض الشعور بالانتفاخات الشديدة في منطقة البطن، نتيجة تراكم الغازات مما يؤدي إلى الإصابة بالتقلصات الشديدة.
  • كما تظهر أعراض التعب والإجهاد على المريض بالإضافة إلى فقدان ملحوظ في وزن الجسم.
  • وأيضا يشعر المريض بأن عملية الإخراج لم تتم كليا، وأن كمية البراز الخارجة لم تكن كل الكمية المتواجدة في الأمعاء.

شاهد أيضًا: أعراض القولون العصبي بالتفصيل أسبابه وطرق علاجه

أسباب مرض سرطان القولون

هناك العديد من التغيرات التي تؤدى إلى الإصابة بمرض سرطان القولون بشكل عام والتي من ضمنها ما يلي:

  • يظهر مرض السرطان نتيجة حدوث تغيير في نمو خلايا الجسم، حيث إن الخلايا الطبيعية تنمو وتنقسم بشكل منتظم وعند الحاجة إلى ذلك.
  • ولكن عند حدوث تغيير في هذا النظام تبدأ الخلايا بالنمو والانقسام بصورة عشوائية وأعداد مفرطة لا يحتاج الجسم إليها.
  • وعندما يحدث هذا الانقسام العشوائي داخل مجرى القولون تبدأ الخلايا قبل السرطانية في التكون داخل غلاف القولون.
  • ثم تتحول الخلايا قبل السرطانية إلى خلايا سرطانية مع مرور فترة من الوقت قد تصل إلى عدة سنوات.
  • وفي بعض الحالات قد تنتشر تلك الخلايا السرطانية من منطقة القولون إلى مناطق أخرى داخل الجسم.
  • وبالرغم من حدوث كل هذا الخلل إلا أن السبب الرئيسي المؤدي للإصابة بهذا المرض غير واضح حتى الآن.
اقراء عن:  عملية تنظيف الرحم

الأورام قبل السرطانية في القولون

تنتج الأورام قبل السرطانية من خلال حدوث انقسامات عشوائية غير منظمة الخلايا، وينتج عن تلك الانقسامات تراكم أعداد هائلة من الخلايا التي لا يحتاجها الجسم.

  • وقد تنشأ تلك الأورام قبل السرطانية في أي جزء داخل جسم الإنسان، كما من الممكن أن تختلف تلك الأورام في الشكل الذي تظهر به.
  • وفي منطقة القولون تتواجد تلك الأورام في أي مكان عليه، حيث يصل طول القولون تقريبا إلى 150 سنتيمتر بداية من الأمعاء إلى المستقيم.
  • وقد تظهر تلك الأورام في شكل تجمعات من الخلايا على سطح القولون، ومن الممكن أن تكون بارزة أو مستوية مع جدار القولون.
  • وفي بعض الحالات النادرة قد تحدث تلك الأورام تجويف داخل جدار القولون، وفي تلك الحالة يصعب اكتشاف تلك الأورام.

أنواع السلائل التي تظهر في القولون

هناك بعض الأنواع المختلفة من السلائل التي تم اكتشافها في منطقة القولون، ومن تلك الأنواع ما يلي:

  • الأورام الغدية وهي الأورام المنتشرة في أنواع السوائل المختلفة، كما أنها صاحبة النسب الأعلى في التحول إلى خلايا سرطانية.
    • كما يتم إزالة تلك الأورام من خلال بعض الطرق مثل فحص تنظير القولون والتنظير السيني.
  • سلائل مفرطة التنسج والتي تعد من الأنواع النادرة الحدوث، كما أنها تشكل النسب الأقل في التحول إلى خلايا سرطانية.
  • السلائل الالتهابية التي تنتج من كثرة تعرض القولون للالتهابات والقرح، كما أنها من السهل أن تتحول إلى أورام سرطانية في حالة عدم تلقي العلاج المناسب.

العوامل المؤثرة على إصابة الجسم بمرض سرطان القولون

هناك عدة عوامل تزيد من فرص إصابة الإنسان بمرض سرطان القولون، ومن تلك العوامل ما يلي:

  • عمر الإنسان الذي يتناسب طرديا مع احتمالية إصابة الجسم بمرض سرطان القولون، فهذا المرض ينتشر بصورة أكبر بين الأشخاص التي تجاوزت عمر 50 عام.
  • التاريخ الطبي الذي يشير إلى إصابة القولون بمرض السلائل التي مع مرور الأيام قد تتتبدل إلى أورام سرطانية.
  • المتلازمات الوراثية التي تنتقل بالوراثة بين أفراد العائلة الواحدة، والتي قد تكون السبب في الإصابة بمرض سرطان القولون مثل متلازمة لينش ومتلازمة السلائل الورمية الغدية.
  • تواجد خلل وراثي يؤثر على القولون والذي ينتقل بالوراثة بين الأفراد ويسبب الإصابة بهذا المرض.
  • التاريخ العائلي المعروف بهذا المرض، ولذلك من الهام أن تتم المتابعة بصورة منتظمة مع الطبيب.
  • اتباع نظام غذائي غير صحي الذي يشمل تواجد سعرات حرارية عالية ومواد دهنية عديدة، ولذلك يتعرض الجسم للإصابة بسرطان القولون.
  • عدم ممارسة التمارين الرياضية والإصابة بمرض السمنة المفرطة تزيد من فرص الإصابة بهذا المرض.
  • تناول المشروبات الكحولية تزيد من فرص الإصابة بسرطان القولون.
  • وهناك عوامل أخرى مثل التدخين بشراهة والإصابة بمرض السكر ووجود خلل في هرمونات النمو والتعرض للإشعاعات السرطانية.
اقراء عن:  اكلات تريح القولون : أطعمة تخلصك من آلام القولون

شاهد أيضًا: اكلات تريح القولون : أطعمة تخلصك من آلام القولون

طرق تشخيص مرض سرطان القولون

هناك العديد من الطرق المستخدمة في تشخيص هذا المرض، والتي يحددها الطبيب على حسب حالة المريض المصاب، ومن تلك الطرق ما يلي:

  • اختبار الدم الخفي في البراز هو يتم عن طريق أخذ عينة من براز الشخص المريض وفحصها لتشخيص المرض.
  • اختبار الحمض النووي الريبوزي المنزوع الأكسجين الذي يتم من خلال أخذ عينة من براز الشخص المريض والقيام بتحليل الحمض النووي الذي تقوم بإفرازه الخلايا قبل السرطانية.
  • التنظير السيني الذي يقوم بفحص القولون من الداخل عن طريق إدخال أنبوب ضوئي إلى القولون لمسافة تصل إلى 60 سنتيمتر ويتم الفحص.
  • حقنة الباريوم التي يتم حقنها داخل القولون باستخدام الحقنة الشرجية وبعد ذلك يتم الفحص عن طريق الأشعة السينية.
  • تنظير القولون الذي يتم باستخدام أنبوب طويل يحمل كاميرا في طرفه ويتم إدخاله إلى القولون لفحصه أثناء ظهور محتوياته على شاشة تليفزيونية.
  • تنظير القولون الافتراضي الذي يتم باستخدام جهاز التصوير المقطعي الذي يعمل على تصوير القولون من الداخل بدون إدخال أي أداة بداخله.
  • الحقن المزدوج التباين الذي يقوم به الأطباء لفحص سرطان القولون مرة واحدة كل 5 سنوات.

مراحل سرطان القولون

هناك عدة درجات لمرض سرطان القولون قد قام الأطباء بتقسيمها لعدة مراحل، وتختلف كل مرحلة عن الأخرى على حسب انتشار المرض، ولكل مرحلة طريقة علاج مختلفة، وتلك المراحل هي:

  • المرحلة الصفرية وهي المرحلة التي يمكث فيها سرطان القولون بدون نمو ويعرف في تلك المرحلة باسم الورم الخبيث.
  • المرحلة الأولى التي يبدأ فيها المرض بالانتشار إلى خارج القولون ولكنه يزال داخل حدود الجدار.
  • المرحلة الثانية التي يخرج فيها المرض خارج جدار القولون والمستقيم، ولكن لم يصل بعد إلى الغدد الليمفاوية المحيطة بالقولون.
  • المرحلة الثالثة وهي المرحلة التي ينتشر بها المرض إلى الغدد الليمفاوية، ولكنه لم يؤثر بعد على أي أعضاء أخرى.
  • المرحلة الرابعة التي يصل بها المرض إلى أعضاء أخرى بالجسم مثل الكبد والرئة والمبيض.
  • ومن الممكن أن يظهر مرض السرطان من جديد بعد فترة العلاج سواء في القولون أو أي عضو أخر.

علاج مرض سرطان القولون

يحدد الأطباء طريقة علاج سرطان القولون تبعا للحالة التي وصل إليها المريض، وتبعا لانتشار الخلايا السرطانية داخل الجسم، ولذلك يوجد عدة طرق لعلاج سرطان القولون من ضمنها:

  • العلاج الجراحي الذي يعد أفضل أنواع العلاج، حيث يتم من خلالها إزالة الجزء المصاب كليا من القولون، ولكن هذا النوع من العلاج لا يستخدم في جميع الحالات.
  • العلاج الإشعاعي والعلاج الكيميائي المستخدمين في العديد من الحالات لكونهما طرق مناسبة للعلاج، ولكنهما يتعلقان بعدة عوامل مثل:
    • المكان المصاب بالأورام السرطانية.
    • عمق الورم السرطاني بجدار القولون.
    • انتشار السرطان الغدد الليمفاوية.
    • انتشار السرطان لأعضاء أخرى.
اقراء عن:  فوائد لفيتامين ج

طريقة إجراء العملية الجراحية لمرض سرطان القولون

تعتبر العملية الجراحية هي أفضل طرق علاج سرطان القولون في الحالات الحرجة والتي حدث بها انسداد في مجرى القولون نتيجة انتشار المرض، وتتم تلك العملية الجراحية كالاتي:

  • يقوم الطبيب الجراح بإزالة الجزء المصاب من القولون نهائيا مع إزالة جزء من الأجزاء السليمة من طرفي الجزء المصاب أيضا.
  • كما يقوم الطبيب بالتأكد من زوال كل الورم السرطاني داخل جدار القولون، وبعد ذلك يتم توصيل طرف القولون الباقي بطرف المستقيم.
  • وأيضا يتم أخذ عينة من الغدد الليمفاوية المحيطة بالقولون للتأكد من عدم إصابتها بالسرطان وانتقال المرض لها.
  • وفي حالة عدم القدرة على إعادة توصيل القولون بالمستقيم يتم إجراء فتحة جانبية مؤقتة في جدار القولون والتي يتم توصيلها كيس لتجميع الفضلات.
  • ويقوم الطبيب بذلك ليترك فترة كافية ليتعافى كلا من المستقيم والأمعاء بعد العملية الجراحية.
  • أما في الحالات المبكرة من المرض، من الممكن أن يتم إزالة الورم الحديث عن طريق إجراء فحص تنظير القولون.

طرق الوقاية من مرض سرطان القولون

هناك بعض الطرق التي تستخدم للوقاية من سرطان القولون، والتي ينصح بها الأطباء بعد تقييم الحالة الصحية والمرضية للمريض، ومن تلك الطرق ما يلي:

  • إجراء عملية جراحية للوقاية من سرطان القولون والتي تتم في الحالات التي تعاني من العوامل والمتلازمات الوراثية.
    • وأيضا ينصح الأطباء بإجراء عملية جراحية في حالات التهاب القولون والأمعاء المزمن.
    • وفي تلك الحالات يقوم الطبيب بإزالة أجزاء القولون والمستقيم كليا لتفادى الإصابة بالأورام السرطانية في المستقبل.
  • اتباع نمط حياة منظم لتجنب الإصابة بسرطان القولون والذي يتم عن طريق:
    • الإكثار من تناول الفواكه والخضراوات والحبوب الغذائية المفيدة.
    • الابتعاد عن تناول الدهون والوجبات السريعة التي تحتوي على دهون مشبعة.
    • الابتعاد عن تناول المشروبات الكحولية.
    • القيام بالتمارين الرياضية التي تحافظ على صحة الجسم.
    • الابتعاد عن عادة التدخين الضارة.
    • اتباع نظام غذائي صحي يحتوي على الفيتامينات والمعادن الهامة لصحة الإنسان.

شاهد أيضًا: نصائح لمرضى القولون العصبي : الأكلات الممنوعة

الأدوية المستخدمة للوقاية من مرض سرطان القولون

هناك بعض الأدوية التي من الممكن أن تؤخذ لتجنب الإصابة بسرطان القولون، ولكن يجب أولا أن يتم استشارة الطبيب قبل البدء في تناول أي نوع من الأدوية.

  • حيث أن هناك بعض الأدوية التي تقلل حدوث الإصابة بالسائل قبل السرطانية وأيضا الأورام السرطانية.
  • وتتمثل تلك الأدوية في كلا من:
    • الأسبيرين.
    • سيليبريكس.
    • الأدوية المضادة للالتهاب الغير ستيرويدية.
  • ولكن قد لا تنفع تلك الأدوية مع جميع الحالات، فهناك حالات تستلزم طرق علاج أخرى وذلك يرجع لرأى الطبيب المعالج.
  • كما لا يمكن أن يتم علاج سرطان القولون عن طريق تناول الأعشاب الطبيعية.

وفي نهاية المقال نكون قد ذكرنا تعريف عن مرض سرطان القولون والأعراض المصاحبة لهذا المرض، كما عرضنا الأسباب التي تؤدي إلى ظهور هذا المرض، مع شرح المراحل المختلفة لسرطان القولون، بالإضافة إلى طرق الوقاية من الإصابة بهذا المرض.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!